نهاية الظالمين

نبيل بن علي العوضي   
25 صفر 1432 22:54
3513

إنها ظاهرة الظلم، وما أدراك ما الظلم، الذي حرمه الله سبحانه وتعالى على نفسه وحرمه على الناس، فقال سبحانه وتعالى فيما رواه رسول الله في الحديث القدسي: { يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرماً، فلا تظالموا } [رواه مسلم].

وعن جابر أن رسول الله قال: { أتقوا الظلم فإن الظلم ظلمات يوم القيامة، واتقوا الشح فإن الشح أهلك من كان قبلكم، حملهم على أن سفكوا دماءهم واستحلوا محارمهم } [رواه مسلم].

وليعلم كل من تسول له نفسه ان لكل ظالم نهاية وسوف يحاسبه  الله على كل صغيرة و كبيرة يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم .

احدث الملفات