إمام السنة في زمن الفتنة

إبراهيم بن محمد الزبيدي   
22 شوّال 1429 49:32
2916

 

إن في تاريخ العظماء لخبرا، وإن في سير العلماء لعبرا، وإن في أحوال النبلاء لمدّكرا، وأمتنا الإسلامية

 أمة أمجادٍ وحضارة وتاريخ وأصالة، وقد ازدان سجلها الحافل عبر التاريخ بكوكبة من الأئمة العظام

والعلماء الأفذاذ الكرام.

 

فقد مثلوا عقد جيدها وتاج رأسها ودري كواكبها، كانوا في الفضل شموسًا ساطعة، وفي العلم نجومًا

 لامعة، فعدّوا بحقٍ أنوار هدى ومصابيح دجى وشموعًا تضيء بمنهجها المتلألئ وعلمها المشرق

 الوضاء غياهب الظُلَم، وتبددها بأنوارِ العلوم والحكم.

 

 

 

احدث الملفات