ثم أبصرت

ملفات متنوعة   
15 ذو الحجة 1429 53:36
2026

الهداية تسرّ صاحبها و ترقيه، و تبشره و تهديه، تنفعه و ترفعه، فلا يزال يحلق في سماء المعالي حتى لينتهي تحليقه دون عليين برحمة أرحم الراحمين.

إنها الميلاد الجديد، و الحياة الجديدة ، فالله ما أجمل السير في ركاب الصالحين!!

ها هي صورة من صور الهداية تتجلى في " قصة الشماس النصراني  الذي أسلم ..؟!! "

احدث الملفات